حقق النادي الأهلي، فوزًا كبيرًا على فريق مونانا الجابوني (4-0)، في المباراة التي جمعتهما على ستاد القاهرة الدولي، ضمن منافسات ذهاب دور الـ32 من مسابقة دوري أبطال إفريقيا.

ودخل النادي الأهلي، الشوط الأول بقوة كبيرة، حيث تبادل عبد الله السعيد وجونيور أجايي، في الدقيقة 13، الكرة ببراعة “تيكي تاكا”، لتصل في النهاية إلى وليد أزارو، الذي انفرد بحارس مونانا، إلا أنه سددها في جسده.

وبعد هذه الفرصة بدقيقتين، نجح مروان محسن، في افتتاح أهداف الأهلي، في أعقاب مراوغته مدافع مونانا ببراعة، قبل أن يسكنها داخل الشباك

ولم يهدأ الأهلي، بعد الهدف الأول، بل واصل ضغطه، حتى نجح أزارو، في استلام كرة طولية رائعة من حسام عاشور، ليقوم بتحويلها إلى داخل الشباك، معلنًا عن الثاني، في الدقيقة 23.

ولم تسفر الدقائق الـ20 الأخيرة من الشوط الأول، عن أي جديد، حيث ظهر لاعبو مونانا أكثر تنظيما مما كانوا عليه في البداية.

وفي الشوط الثاني، واصل النادي الأهلي ضغطه على مرمى الخصم، حتى نجح في الحصول على ضربة جزاء في الدقيقة 62، رفض عبد الله السعيد، صانع ألعاب الفريق الأول، والمتخصص الأول في تسديدها، من تنفيذها، ليتولى وليد سليمان المسئولية، إلا أنه أهدرها.

ولم يقف الأهلي، عند هذا الحد، بل سجل عبد الله السعيد، هدف ثالث في الدقيقة 66، قبل أن يحول ضربة جزاء ثانية تحصل عليها المارد الأحمر، إلى داخل الشباك، لتنتهي المباراة برباعية نظيفة.