وقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، عقوبات جديدة على نادي الزمالك، على خلفية قضيتي مستحقات الغاني جونيور أجوجو والبرازيلي ريكاردو، لاعبي الفريق الأول السابقين.

وكان "فيفا"، أصدر قرارًا بأحقية الثنائي أجوجو وريكاردو، بالحصول على مستحقاتهم المتأخرة لدى نادي الزمالك، مانحًا القلعة البيضاء مهلة 3 أشهر، للسداد.

وقد أرسل الفيفا خطابًا إلى اتحاد الكرة المصري "الجبلاية"، يفيد بتغريم نادي الزمالك 30 ألف فرانك سويسري، بسبب تأخره في إرسال مستحقات أجوجو وريكاردو.

وأشار "فيفا" في خطابه، إلى أن الغرامة تأتي نظرًا لمرور المهلة الأولى، التي انتهت في 30 نوفمبر الماضي، دون سداد الزمالك لمستحقات اللاعبين الاثنين، لافتًا إلى أنه منح القلعة البيضاء، مهلة جديدة وأخيرة مدتها 3 أشهر، قبل خصم نقاط من الفريق.

جدير بالذكر أن الزمالك يعاني في الفترة الأخيرة من النتائج السلبية، فضلًا عن الاستقالات التي ضربت الجهاز الفني للفريق الأول، بعد استقالة الثلاثي طارق يحيى، المدرب العام، ومدحت عبد الهادي، المدرب المساعد، وحسين السيد، مدير الكرة.